9 حقائق حول فقدان الوزن ستساعدك على التخلص من الوزن بسرعة أكبر

Published by simomed on

9 حقائق حول فقدان الوزن

9 حقائق حول فقدان الوزن تعتبر أسباب مشروعة تجعلك تواجه صعوبة في التخلص من وزنك الزائد، معرفة هذه الحقائق المتعلقة بفقدان الوزن يمكنك من التغلب على العديد من العقبات العقبات والوصول لأهدافك بفعالية.

لسنا بحاجة للخوض في صعوبة فقدان الوزن وخصوصا الحفاظ عليه بعد إنقاصه. لكن فهم أسباب هذه الصعوبات يمكن أن يساعدك على المضي قدما حتى الوصول للوزن المنشود والحفاض عليه ما تبقي من حياتك، وكذلك سنمكنك من الكثير الحيل والحقائق كي تزيد من فعالية خطتك والإسراع في إنجازها.

حقائق حول فقدان الوزن : جسمك يعمل ضدك

عندما تحاول إنقاص وزنك فأنت تقاوم ليس فقط رغباتك ولكنك تقاوم جسدك أيضًا. وهو الأمر الذي خلص إليه باحثون أستراليون، بحيث أثبتوا أن فقدان الوزن يقلل من هرمون اللبتين الذي يشير إلى دماغك بأنك ممتلئ، ويزيد من جهة أخرى من هرمون الجريلين الذي يحفز الجوع. يستمر هذا الخلل الهرموني لفترة طويلة بعد أن تنجح في إنقاص الوزن، الأمر الذي يفسر صعوبة الحفاظ على كيلوغرامات الوزن الذي حصلت عليه بعد اتباع الحمية.

بالإضافة إلى ذلك، إذا قمت بخفض الكثير من السعرات الحرارية في وجباتك منذ الوهلة الأولى، فإن عملية الأيض الخاصة بك ستتباطأ مع استمرارك في الرجيم. فوفقا لصابرينا جو مديرة المحتوى العلمي والبحثي للمجلس الأمريكي للتمارين الرياضية في سان دييغو. تشرح قائلة: “إذا قمت بخفض السعرات الحرارية بشكل كبير بإمكانك فقدان الوزن بسرعة أكبر لكن من المحتمل أنك تفقد بعض العضلات أيضا. فالعضلات هي في الحقيقة محرك التمثيل الغذائي، مما يساهم في انخفاض التمثيل الغذائي”. وهو ما يفسر سهولة إنقاص الوزن بسرعة أكبر بالنسبة للرياضيين كون العضلات تحرق سعرات حرارية أكبر، لذلك فخسارة للعضلات سيبطئ سرعة إنزالك للوزن فيما بعد.
بالإضافة لنقطة مهمة أخرى تنتج عن اتباع حمية قاسية ألا وهي الذهاب في الاتجاه المعاكس بعد إنقاص الوزن من خلال الإفراط في تناول الطعام خصوصا الغير صحي لأنك كنت تقيد نفسك لفترة طويلة. لهذا توصي جو بالقيام بالأشياء بشكل أكثر اعتدالًا: “لقد ثبت أن زيادة النشاط البدني وتقليل السعرات الحرارية هما العاملان اللذان يعملان على المدى الطويل”.

إقرأ أيضا: طريقة تنحيف سريعه مضمونة النتائج بعيدا عن الرجيم والرياضة

حقائق حول فقدان الوزن : لا توجد حلول سريعة

“عندما تحاول إنقاص الوزن، من الصعب التحلي بالصبر” للأسف هذا هو حال %90 ممن يريدون إنقاص الوزن، خصوصا وأن غالبيتهم يربطون إنقاص الوزن بالظهور بمظهر لائق في مناسبة ما أو في عطلة الصيف. وهذه النقطة تحديدا تدفع الكثيرين للإقبال على أدوية وأعشاب تباع على أساس أنها الحل السحري الذي سيفقدك 10 كيلوغرامات من وزنك في يومين.

أما أكثرهم عقلانية فيلجأ للحميات القاسية ذات السعرات الحرارية القليلة جدا أو المنعدمة أحيانا “فمنهم من يلجأ لرجيم الماء أو السوائل”، لكن اللجوء لهذه الأساليب للأسف لن يكون بالنتائج المرجوة، بل للأسف في الكثير من الأحيان يسبب لمشاكل أكبر من الوزن الزائد. فهذه الحميات تدمر عملية التمثيل الغدائي مما يزيد من صعوبة إنقاصك للوزن في المستقبل، ونقصان بعض الأملاح والفيتامينات الضرورية لجسمك سيلحق بك أمراض “لا قدر الله” منها المزمنة ومنها المستعصية للعلاج

حقائق حول فقدان الوزن : الرياضة وحدها ليست حل

قبل الخوض في تفاصيل هذه النقطة يجب أن نتفق أننا بصدد الحديث عن أناس عاديين وليس عن رياضيين محترفين يتمرنون بالساعات يوميا. نحن بصدد الحديث عن أناس عاديين يقضون اليوم في وظائفهم ولا يزاولون الرياضة سوى ساعة أو أقل كل يوم أو يومين.
فالتمارين الرياضية بهذه الوثيرة لن تمكنك إنقاص الوزن بالكمية التي تصبو لها، لذلك عليك إرفاق هذا النظام الرياضي بنظام غذائي صحي به سعرات حرارية أقل من تلك التي يحتاجها جسمك.

ليس هناك أي سحر فإنقاص الوزن مرتبط بما تذخله من سعرات حرارية (الأكل) وما يحرقه الجسم من خلال نشاطك اليومي والأنشطة الرياضية المصاحبة

إقرأ أيضا: اسرع وصفات التخسيس لإنقاص الوزن بدون رجيم أو رياضة

حقائق حول فقدان الوزن : كذبة المكملات الغذائية

تلك الحبوب الصغيرة التي يسوقها منتجوها بطرق إبداعية مغرية مؤكدين على أنها تزيد من معدل التمثيل الغذائى وتخليصك من وزنك الزائد بسرعة، هي في الحقيقة كذبة وليس هنال من الأدلة ما يثبت على أنها تعمل بتلك الطريقة التي يروجون لها. ففي مراجعة نُشرت في مايو 2012 في المجلة الأمريكية للطب الوقائي ، اتبع الباحثون في مركز طبي ببوسطن الآلاف من أخصائيو الحميات ووجدوا أن الأنظمة الغذائية السائلة والوجبات الغذائية المبتذلة وحبوب الحمية التي لا تستلزم وصفة طبية ليست مرتبطة بالوزن خسارة. إذن ما الذي نجح؟

  • تناول كميات أقل من السعرات الحرارية
  • وممارسة الرياضة بشكل أكبر
  • استخدام أدوية لإنقاص الوزن بوصفة طبية
  • الانضمام إلى برامج إنقاص الوزن التجارية

أهم النصائح العملية لفقدان الوزن

الحميات المبتذلة لا تعمل لفترة طويلة: شراب الكرنب، خل التفاح، عصير مخلفات التين الشوكي وغيرها من الوصفات التي يتم الحديث عنها كونها حميات معجزة قادرة على إذابة أرطال من الدهون. لكن الحقيقة الصعبة هي أن هذه الوصفات المبتذلة فعاليتها هي على المدى القصير من خلال تقييد السعرات الحرارية، لكنها تفشل في تحقيق نتائج طويلة الأمد.

لكل شخص جسد فريد من نوعه، لذا فإن النظام الغذائي الذي يناسب صديقك أو زميلك في العمل أو والدتك أو أختك قد لا يناسبك وقد لا يمكنك من الحصول على نفس النتائج الذي تحصلوا عنها. فعند البحث عن أفضل السبل لفقدان الوزن، ضع في اعتبارك صحتك وتاريخ عائلتك والتمثيل الغذائي الخاص بك، بالإضافة لمستوى نشاطك البدني وعمرك وجنسك وما يعجبك وما لا يعجبك. فعندما تتبع نظامًا غذائيًا  من المهم أن تسمح لنفسك ببعض الأطعمة التي تستمتع بها وإلا ستشعر بالحرمان وستكون أقل عرضة للالتزام بخطة الأكل الصحي الشاملة. لذلك إن أردت تحقيق النجاح فمن الأفضل البحث التعمق جيدا قبل تصميم نظامك الغذائي يوافق جسمك وتقبل أن نظامًا غذائيًا واحدًا لن يصلح للجميع.

إقرأ أيضا: رجيم انقاص الوزن في اسبوع لإنقاص حتى 8 كيلوغرام من وزنك

لا يبدو الأمر عادلاً، لكن يمكن للرجال أن يأكلوا أكثر من النساء ويفقدون وزنا أكثر. ويرجع حرق الرجالالمزيد من السعرات الحرارية بشكل طبيعي أكثر من النساء لحجمهم وكتلتهم العضلية الأكبر، بالإضافة للمستويات المرتفعة من هرمون التستوستيرون الذي يعزز نمو العضلات. زد على ذلك أن جسم الذكر مصمم وراثيًا للحصول على عضلات أكثر ودهون أقل من جسم الأنثى. لذلك فبمجرد أن تتصالحي مع هذه الحقيقة وتبدئين في تناول كميات أقل من شريكك أو أصدقائك الذكور، فإن الميزان سوف يشكرك.

إذا كنت ترغب في إنقاص وزنك والحفاظ عليه، فعليك إجراء تغييرات مستدامة في نمط الحياة وليس تغيير سلوكك إلى أن تصل للوزن المستهدف. هذا لأنه بمجرد أن تتوقف عن “نظامك الغذائي” ، فمن المحتمل أن تستعيد الكيلوغرامات التي عملت بجد للتخلص منها.
لذلك إحرص على تناول وجببات صحية ذات سعرات حرارية مضبوطة وكذلك ممارسة الرياضة روتين يومي بالنبسة لك.

أهم النصائح العملية لفقدان الوزن  من خلال الرياضة

وفقًا لإرشادات مجلة الجمعية الطبية الأمريكية ، يجب أن يحصل البالغون على 150 دقيقة من التمارين الهوائية متوسطة الشدة، أو 75 دقيقة من التمارين الهوائية القوية (أو مزيج من الاثنين معًا)، يفضل توزيعه على مدار الأسبوع. بالإضافة إلى يومين أو أكثر من أنشطة تقوية العضلات. بالإضافة للتحرك أكثر على مدار اليوم ، حتى لو كان مجرد نزهة حول المبنى.

هذه الإرشادات تساعد معظم الناس على إنقاص الوزن. لكن الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة أو الأشخاص الذين لديهم الكثير من الوزن لفقدانهم يحتاجون إلى أن يكونوا أكثر نشاطًا، وأن يمارسوا تمارين رياضية لمدة 30 دقيقة على الأقل يوميًا. بالإضافة إلى ذلك لا تفوت تدريب القوة الذي يدعم صحة المفاصل. هذا دون نسيان أن زيادة كتلة العضلات أيضًا تؤدي إلى تعزيز عملية التمثيل الغذائي بشكل طفيف وتجعلك تبدو أكثر وسامة ورشاقة.

Exit mobile version