هرمونات السمنه

Published by simomed on

هرمونات السمنه أسرار الجسم التي تمنكنك من الوصول للوزن المثالي، أهمها وكيفية إنتاجها
وما مدى تأثيرها على الوزن
وكيفية الاستفادة منها للوصول للوزن المثالي سواء تعلق الأمر بإنقاص الوزن أو زيادته

لكن قبل التطرق لهذه الهرمونات والخوض في تفاصيلها وجب التأكيد على أن هذه الهرومنات هي ليست هرومنات مسؤولة عن السمنة بشكل رئيسي، فغالبية هذه الهرمونات لها وظائف أخرى لكنها تؤثر بشكل مباشر أو غير مباشر على الزيادة أو ننقصان الوزن، لذلك فالعبث مع هذه الهرمونات بدون تحاليل واستشارة طبية ممكن أن تكون له عواقب وخيمة على جسمك، عواقب كارثية تأثيرها أكبر بكثير من مشكل الشكل والوزن

هرمونات السمنه
هرمونات السمنه

هرمونات السمنه

هرمونات السمنه : الأستروجين

زيادة أو نقصان هرمون الأستروجين في الجسم من شأنها أن تسبب زيادة الوزن، إليك التفسير:

  • زيادة مستوى هرمون الأستروجين عادة ما تكون ناتجة عن زيادة الأفراز من المبيض أو اتباع نظام غذائي غني بالأستروجين.
    عندما ترتفع مستويات الهرمون، تتوتر الخلايا التي تنتج الأنسولين مسبباً زيادة في مستوى السكر في الدم وارتفاع في الوزن.
  • انخفاض مستوى الأستروجين، الناتج عن مرحلة ما قبل انقطاع الطمث، يبدأ الجسم في العثور على مصدر اخر لهذا الهرمون، وهي الخلايا الدهنية، ليتم تحويل الطاقة إلى دهون للحصول على مستويات طبيعية من الهرمون وبالتالي زيادة الوزن وبالأخص في الجزء السفلي من الجسم.

هرمونات السمنه : التستوستيرون

يساعد هذا الهرمون في حرق الدهون وتقوية العظام والعضلات وتحسين الرغبة الجنسية.

يتم انتاج التستوستيرون لدى المرأة في المبيض، ولكن التوتر والتقدم بالعمر يساهمان في انخفاض مستويات الهرمون، الأمر المرتبط مع انخفاض كثافة العظام والعضلات وارتفاع خطر الإصابة بالسمنة

هرمونات الغدة الدرقية

تقوم الغدة الدرقية بإفراز ثلاثة أنواع مختلفة من الهرمونات، والتي تعمل على تنظيم عمليات الأيض والنوم ومعدل نبضات القلب والنمو وتطور الدماغ والكثير من الأمور الأخرى المختلفة.

في بعض الأحيان، يصاب الإنسان بقصور الغدة الدرقية (Hypothyroidism)، الأمر الذي يساهم في زيادة وزن المصاب إضافة إلى بعض الاعراض الأخرى مثل:

  • الاكتئاب
  • الإمساك
  • التعب
  • ارتفاع الكوليسترول في الدم
  • انخفاض نبضات القلب.

حقيقة، الإصابة بقصور الغدة الدرقية يؤدي إلى تراكم السوائل واحتباسها في الجسم، مما يجعل المصاب يبدو متنفخاً كأنه زاد بضع غرامات.

هرمونات السمنه : اللبتين

في الحالات الطبيعية، افراز هرمون اللبتين يشير إلى شعورك بالشبع للتوقف عن تناول الطعام.

ولكن الإفراط في تناول الطعام العالي بالسكر والمصنع، يؤدي إلى تزويد جسمك بمستويات عالية من الفركتوز الذي يتحول إلى دهون تتخزن في الكبد والبطن ومناطق أخرى من الجسم.

بشكل عام تقوم الخلايا الدهنية بافراز هرمون اللبتين، ولكن تناولك للاطعمة الغنية بالسكر وتراكم الدهون بشكل أكبر في الجسم يؤدي إلى افراز كميات أعلى من هذا الهرمون، مما يسبب تبلد الجسم وتوقف الدماغ عن تمييز شعور الشبع لتتناول كمية أكبر من الدهون من ثم زيادة الوزن.

هرمونات السمنه : الجريلين (Ghrelin)

يدعى أيضاً باسم هرمون الجوع، ويتم افرازه من المعدة والامعاء الدقيقة والدماغ والبنكرياس.

افراز مستويات عالية من هذا الهرمون من شأنه أن يسبب في زيادة الوزن، فكلما شعرت بالجوع توجهت لتناول الطعام بشكل أكبر.

في دراسة علمية سابقة، وجدت أن مستوى هذا الهرمون كان مرتفعاً لدى الأشخاص المصابين بالسمنة مقارنة بالاخرين.

هرمونات السمنه : الكورتيزول

يتم افراز هذا الهرمون من الغدة الكظرية، وبالاخص عندما يشعر الإنسان بالتوتر والاكتئاب والقلق والغضب.

لكن ما هو دور هذا الهرمون بالتحديد؟

  • تنظيم الطاقة في الجسم: من خلال تصنيف أنواع الطاقة التي يحتاجها الجسم في مهامه المختلفة (الكربوهيدرات، البروتينات، الدهون).
  • تعبئة الطاقة: عن طريق نقل الدهون من مخزنة ومتراكمة إلى العضلات للحصول على طاقة.

لكن زيادة افراز هرمون الكورتيزول يسبب زيادة افراز الأنسولين في الجسم وارتفاع كمية الدهوم المتراكمة وبالتالي زيادة الوزن.

هرمونات السمنه : الأنسولين

يتم انتاج هرمون الأنسولين من قبل البنكرياس، وهو يعمل على نقل الجلوكوز إلى خلايا الجسم لاستخدامها كطاقة أو تخزينها على شكل دهون، وذلك بهدف الحفاظ على مستوى السكر في الدم.

تناول الكثير من الأطعمة المعالجة والمصنعة، والكحول والمشروبات السكرية والطعام غير الصحي من شأنه أن يصيب الإنسان بما يعرف باسم مقاومة الأنسولين.

هرمونات السمنه : الجليكوكورتيكويد (Glucocorticoids)

يساعد هذا الهرمون في التقليل من الالتهاب لدى الإنسان، كما يتم افرازه أيضاً من أجل تنظيم استخدام السكر والدهون والبروتينات في الجسم.

كما وجد أن هذا الهرمون يساعد في عملية تكسير الدهون والبروتين في الجسم، والتقليل من الجلوكوز، الأمر الذي يرفع من خطر الإصابة بمقاومة الانسولين، وبالتالي زيادة الوزن.

هرمونات السمنه : الميلاتونين

يتم افراز هرمون الميلاتونين من قبل الغدة الصنوبرية في الجسم، ويعمل على الحفاظ على إيقاع الساعة البيولوجية.

تزيد مستويات هذا الهرمون ساعات المساء حتى وقت متأخر من الليل وتعاود الهبوط في الصباح الباكر.

عندما ترتفع مستويات هذا الهرمون عند النوم، تقل درجة حرارة الجسم قليلاً، بالتالي يتم افراز هرمون النمو لمساعدة الجسم في تصليح الضرر.

لكن للأسف الكثير منا لا يحافظ على هذا الإيقاع والنظام، الأمر الذي يزيد من التوتر ويؤدي في نهاية المطاف إلى زيادة الوزن.

علاج هرمونات السمنه

هذا السؤال ليس مكانه النت، هذا السؤال مكانه عيادة طبية متخصصة مرفوق بتحاليل تؤكد على أنك تعاني من زيادة غير طبيعية في بعض الهرومنات وهو ما يؤدي لزيادة الوزن.
الكثير منا يرجع أمر السمنة للهرومانت رغم عدم إجرائه لأي تحليل مخبري يؤكد أو ينفي ذلك، جسمك أغلى بكثير من أن تقدم على خطوات مماثلة من ذات نفسك قد تؤدي لتذميره.
الطبيب وحده هو من يحدد الداء والعلاج وفقا لسنك لمشاكلك الصحية ولطبيعة جسمك أيضا

إبر الهرمونات لزيادة الوزن

صحتك أولى من مظهرك، استشر طبيبك بدل البحث عن أشياء ستذمرك

هل حبوب الهرمون تزيد الوزن

نعم لكن على حسب الهرمونات التي تتناول، الزيادة ليست بالكبيرة إلا في حالات قليلة.
لكن أخد هذه الهرمونات أو تركها يجب أن يكون مرفق باستشارة طبية
ما عدا ذلك فأنت تخاطر بصحتك وبحياتك أحيانا، لا تخاطر بجسمك حتى بأبسط الهرمونات، لقد سبق لي أن عايشت تجارب مريرة سببها فقط الهرمونات

أسباب لا تتوقعها لزيادة الوزن

الإجهاد والتوتر

عندما تشتد متطلبات الحياة تقاوم أجسادنا في البقاء حية، يتم إفراز هرمون الإجهاد ” كورتيزول” وهو المسئول عن زيادة الشهية
وبالتالي يصبح الإجهاد والتوتر مرتبطا مع تناول الأطعمة عالية السعرات الحرارية، وهو ما يوفر بيئة خصبة لزيادة الوزن.

الأدوية المضادة للاكتئاب

زيادة الوزن من الآثار الجانبية للأدوية المضادة للاكتئاب، وتحدُث على المدى الطويل مع نسبة لا تتعدى ال 25 % من المرضي
إذا لاحظت زيادة وزنك بعد استخدامك للدواء استشر طبيبك لتغيير الدواء
ولكن يجب أن تعرف أن زياة الوزن أمر طبيعي عند استخدام الأدوية المضادة للاكتئاب فطبيعي عندما تشعر بتحسن تزيد شهيتك وتبدأ في تناول الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية
وأيضا الاكتئاب في حد ذاته يعمل علي زيادة الوزن.

الأدوية المضادة للالتهاب ” الستيرودية”

الأدوية المضادة للالتهابات مثل بريدنيزون الستيرويد، كما هو معروف تتسبب في زيادة الوزن، احتباس السوائل، وزيادة الشهية هي الأسباب الرئيسية
على الرغم من أن زيادة الوزن هو شائع فأن زيادة الوزن تعتمد على قوة الجرعة والفترة الزمنية لتناول العلاج
قد تتركز مناطق الدهون في الوجه وأسفل الرقبة والبطن.

حبوب منع الحمل والاعتقاد الخاطئ بزيادة الوزن

خلافا للاعتقاد السائد، فإن هناك نقص في الأدلة العلمية على أن الجمع بين مادتين (الإستروجين والبروجستين) قد يسبب زيادة الوزن الدائم
ويُعتقد أن احتباس السوائل داخل الجسم هو المسئول عن زيادة الوزن عند أخذ حبوب منع الحمل
ولكن هذا عادة ما يكون قصير الأجل، إذا كنتي لا تزالين تشعرين بالقلق إزاء زيادة الوزن يمكنك التحدث إلى طبيبك.

قصور الغدة الدرقية من اسباب زيادة الوزن

الغدة الدرقية هي غدة على شكل فراشة في الجزء الأمامي من العنق، إذا كانت الغدة الدرقية لا تقوم بإفراز هرمون الغدة الدرقية بالقدر الكاف فربما تشعر بالتعب، والضعف والبرد، وأيضا زيادة الوزن، نقص إفراز هرمون الغدة الدرقية يؤدي إلى إبطاء عملية التمثيل الغذائي وبالتالي زيادة الوزن غير مستبعد، علاج قصور الغدة الدرقية يؤدي إلى الحد من زيادة الوزن.

لا تلومي انقطاع الطمث (سن اليأس)

نقص هرمون الإستروجين عند منتصف العمر (الأربعينات أو الخمسينات) ليس هو السبب في زيادة الوزن، فالتقدم في السن يؤخر من عملية التمثيل الغذائي وحرق السعرات الحرارية وأيضا تغيير من نمط الحياة كالتقليل من التمرينات الرياضية يلعب دورا أساسيا في زيادة الوزن، ولكن زيادة الدهون حول الخصر فقط (وليس الوركين والفخذين) قد يكون متعلقا بانقطاع الطمث.

رجيم قاسي وسريع في 3 ايام

ما هي اضرار السمنة

webteb